منتدي بدرنت طما2010

منتدي بدر نت طما 2010 يرحب بالساده الزواروالأعضاء والمشرفين ويتمني لهم جوله سعيدو وألا ينسونا من دعاء صالح ولا يحرمونا من مشاركاتهمم مع تحيات مدير عام المنتدي
أ/السيد أحمد محمد
دراسات عليا في تكنولوجيا

خدمات الكمبيوتر والانترنت

لاسم : السيد احمد محمد احمد الشهره : المدير اول مرشحي قائمة الامل المستقلة بالدائر الأولي بسوهاج العمل : اعمل مدير مدرسة نجع خروف بالهيشه – ادارة طما التعليميه خطيب بوزارة الاوقاف – ادارة غرب طما بالمدمر مدير شركة بدر لخدمات الكمبيوتر والانترنت ش السمك بطما المؤهل الدراسي : بكالوريوس علوم وتربيه 1993 م – جامعة اسيوط دراسات عليا في التربيه 1999م – جامعة جنوب الوادي معهد اعداد الدعاه 1998 م بسوهاج الموقف من التجنيد : ضابط احتياط بالقوات المسلحه لمدة 3 سنوات الحاله الاجتماعيه : متزوج ولدي 3 اولاد وبنت شهادات أخري : - شهادة الرخصه الدوليه لقادة الكمبيوتر icdl - شهادة intel - شهادة كادر من كوادر تحسين التعليم بهيئة اليونسكو بمدينة سرس الليان بالمنوفيه - شهادة في الاداره الاشرافيه العليا بمديرية التنظيم والاداره بمحافظة سوهاج - مدير موقع منتدي بدر نت طما 2010 علي الشبكه العنكبوتيه والفيس بوك - ادمن العديد من الصفحات علي الفيس بوك منها - * مديرو المدارس علي الفيس بوك - * مصر اسلاميه لايحكمها ساويرس ولا غيره - * الجهاد ضد البقر المسمي بالنمارك - *مدرسة نجع خروف علي الفيس بوك - *الشعب يريد تطهير الاعلاميين العملاء - * معا لكشف توفيق عكاشه ( مسيلمه الكذاب ) وغلق قناة الفراعين ( الملاعين ) النشاط الديني • لقد من الله علي بحفظ كتاب الله عزوجل ولا اريد من الدنيا غير ذلك وكفي • قمت بالقاء الخطب الدينبه والدروس سواء في المساجد والاماكن طوال ما يقرب من 25 عاما • عقيدتي الابمان بالله وحده خالقا ورازقا وانه يقدر لي الخير حيث كان الانشطه السياسيه * شاركت في ثورة 25 يناير 2011 وبالتحديد يوم 2 فبراير ( موقعة الجمل ) * اشارك بالآراء الحره من خلال مقالات الشهيره ( بالحق وللحق أقول ) * يعرف عني ولله الحمد والمنه انني اقف بجوار المظلوم حتي اجلب له الحق * اقوم بادارة اعمالي كلها بسياسة الحق مع الرافه والرحمه لعباد الله وأخيرا كل ما قدمته آنفا محاوله للتعريف بي بعيدا عن الرياء والسمعه ولا ازكي نفسي فما انا الا عبد خلقه من تراب والي التراب يعود وعلي امل التواصل معكم دائما وابدا علي خير ان شاء الله تعالي

    السبب الحقيقي وراء تجاهل طلبات المعلمين

    شاطر

    سيد عبدالرحيم

    عدد المساهمات : 257
    تاريخ التسجيل : 19/12/2010

    السبب الحقيقي وراء تجاهل طلبات المعلمين

    مُساهمة  سيد عبدالرحيم في الأحد أكتوبر 09, 2011 7:53 pm

    للحق أقول أن ما سأكتبه ربما يكون ضرب من الخيال ليس إلا ولكن دعونا ننظر إلي الواقع الذي نعيشه ولنفكر معاً بالمنطق لماذا يتعمد المجلس العسكري ولماذا تتعمد الحكومة المصرية سواء كان وزير التعليم الهمام أو السيد شرف رئيس الوزراء تجاهل جميع طلبات المعلمين؟؟ بل و المماطلة بطريقة إستفزازية يعلم الصغير قبل الكبير أنها لن ترضى أبداً المعلم الذي عاش ثلاثين عاماً منتظرًا اليوم الذي يحصل فيه علي حقه سواء كان الأدبي أو المالي .

    زيادات لا تسمن ولا تغني من جوع ،،، تجاهل عدم قانونية احتساب كادر المعلمين ومكافأة الامتحانات داخل الحوافز حتي بعد صدور حكم محكمة يفيد ذلك ،،، تصريحات كل من يسمعها ،إما أن يصف وزير التعليم بأفظع الكلمات وإما أن يثور ويضع مائة تساؤل لا تجد لهم أية إجابة ،،، محاولة إرضاء صغار السن من المعلمين ومعاقبة ذوي الخبرة فأصبحنا نري أن من تم تعيينه بالأمس يحصل علي نفس راتب من تم تعيينه منذ سنوات ..... قرارات لا يتخذها سوى شخص لا يعي ما يفعل وما يقول ، أو شخص يتعمد إثارة هذه الفتنة ودفعها دفعاً إلي الابتعاد الكامل عن كل ما يحدث في مصر والاهتمام فقط بمطالبهم التي بالطبع لن تجد من يلبيها ويظل المعلمون في دائرة لا يخرجون منها حتى انتهاء الانتخابات وتشكيل المجالس وربما حتي إنتهاء انتخابات الرئاسة ايضا .

    السؤال الذي طرحته علي نفسي ألف مرة قبل أن أفكر في كتابة هذه المقالة هو لماذا منذ بدأ المعلمون في المطالبة بحقوقهم منذ ما يقرب من ثلاثة أشهر مضت ، ونحن نسمع قرارات وتصريحات ليس من شأنها سوى إثارة المعلمين بجميع درجاتهم الوظيفية ؟؟ بل وتضطرهم إلي اللجوء لوسائل أخرى للمطالبة بحقوقهم والتي بدأت بمظاهرات ثم تبعها إضراب عن العمل واعتصامات ثم عادت مرة أخرى إلى المظاهرات بعدما قرر المعلمون أنفسهم إنهاء الاضراب بالرغم من عدم تلبية مطالبهم .

    ربما يكون السبب مشابهًا عندما نتساءل : لماذا في انتخابات مجلس الشعب يعتبر المعلمون من الفئات مثلهم مثل المهندس والطبيب وغيرهم، وليس العمال مع أن المعلمين في معظم دول العالم هم داخل قائمة العمال وليس الفئات ؟

    ثلاثة أشهر وربما أكثر عاش ومازال يعيش أكثر من مليون معلم وموظف بوزارة التربية والتعليم منعزلين عن كل ما يحدث في مصر وكأن المعلمين أصبحوا يعيشون في كوكب آخر لا علاقة لهم بما يحدث في مصر في فترة تعد الأهم في عمر مصر منذ بدء ثورة 25 يناير .

    أعتقد أننا لو سألنا عشرة معلمين حاليًا عن أي حزب سياسي أو مرشح رئاسة فإننا سنحصل علي إجابة واحدة أو ربما إجابتين كحد أقصى ،وليس هذا لأن المعلمين يعانون من جهل سياسي أو لإنهم غير مهتمين بما يحدث أو بمن سيقود مصر في الفترة القادمة ؛ولكن لأن القائمين علي النظام في مصر نجحوا فيما نسميه بالتحييد السياسي لأكثر من مليون معلم .

    الوحيد الذي لا يعلم قوة وأهمية صوته وتأثيره علي حياة مصر السياسية في الفترة الحالية والقادمة هو المعلم نفسه ، فكلنا نعلم أنه الوحيد القادر- ليس فقط علي حشد مليون صوت لحزب أو مرشح – بل على أن يدخل صوته وآراءه كل بيت في مصر ،ومهما أعتقد المعلمون وقللوا من شأنهم فهم ما زالوا الوحيدون الذين يثق في رأيهم معظم أولياء الأمور وخاصة من لا يعلم منهم أي شيء عن السياسة وهم بالطبع كثيرون جدا بل ربما يصلوا إلى أكثر من ثلثي الشعب المصري .

    قمت قبل كتابة هذه المقالة بمحاورة بعض المعلمين في بعض من المجموعات الموجودة علي الموقع الاجتماعي الفيس بوك محاولًا لفت أنظارهم إلي دورهم الهام في المرحلة الحالية وأهمية اتفاقهم فيما بينهم واختيار من يرونه مناسبًا من الأحزاب أو مرشحي الرئاسة لتحقيق أهدافهم ومطالبهم ، وبعيدًا عن إحساسي بالإحباط الشديد لنجاح خطة تحييد المعلمين أستطيع القول أن الخطة قد نجحت بنسبة 90 % فلم يعد للمعلمين أية إهتمامات ولا حديث لهم سوى الأجور والــ 200 % والحد الأدنى والحد الأقصى ومهما حاولت الوصول بالحديث إلي ما يحدث في مصر حاليا تجد من يعود بك إلي الوراء وفي النهاية تشعر كأنك تتحدث مع أشخاص لا يعيشون في مصر ولا يشعرون بما يحدث ،،، الغريب إننا جميعًا و المعلمون أنفسهم يعلمون أن الحد الأدنى والأقصى للأجور لن يتم بشكله الصحيح إلا بعد تشكيل مجلس الشعب وحكومة منتخبة ..

    جميع النظم الاستبدادية- ومنهم النظام السابق في مصر- دائمًا ما تعمل علي إهمال التوعية السياسية فالجهل السياسي نتيجته شعب يجهل ما هي حقوقه وما له وما عليه وأعتقد أن أكثر فئة يمكنها نشر الوعي السياسي في أقل فترة ممكنة هي فئة المعلمين وبالطبع هذا لن يحدث بعد نجاح النظام الحالي في وضع المعلم علي الحياد ليصبح شخص لا هم له إلا التظاهر من أجل لقمة العيش .

    ليس الغرض أبدًا من هذه المقالة أن ندعوا المعلمين للتوقف عن المظاهرات والمطالبة بحقوقهم المشروعة ولكن لماذا بجانب قيام المعلمين بالمطالبة بحقوقهم لا يتذكرون أن لوطنهم عليهم حقوق؟ ، وحق الوطن علي كل معلم هو أن يمارس دوره كفرد من شعب مصر ويدرس ويعرف ويختار من يمثله سواء كان حزبًا أو مرشحًا فرديًا أو مرشحًا للرئاسة ،،،، ولشعب مصرأيضاً عليهم حقوق وحق الشعب المصري هو أن يمارس المعلم دوره في توعية كل فئات المجتمع سواء كانوا طلابًا داخل المدارس أو أولياء أمور ولا أرى أي سبب يمنع المعلم من تنظيم ندوات توعية لأولياء الأمور داخل المدارس وأنا علي يقين أن هذه الندوات سيكون لها مردود رائع لعودة الثقة والاحترام لمعلمي مصر الذين يكن لهم كل صغير وكبير كل الحب والتقدير والاحترام.

    اتمني أن تكون الرسالة قد وصلت وادعو الله أن يوفق كل معلمي مصر لما فيه صالح لهم ولابنائنا ولبلدنا الحبيب .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 12:07 am